أحمد مجاهد: النماذج الشعرية فى المناهج تتعمد إكراه الطالب فى الثقافة

park 29 نوفمبر, 2016 , 22:30 م

كتب بلال رمضان

قال الكاتب والناقد الدكتور أحمد مجاهد، رئيس الهيئة المصرية العامة للكتاب السابق، إن أساس تحقيق دعوة الدكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة، بضرورة تدريس العديد من النماذج المصرية للطلاب، هو تحديد الرؤية والإستراتيجية التى يتم البناء عليها.

وأضاف أحمد مجاهد، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع": يجب ألا نجعل هذه الرؤية وتنفيذها قاصراً على اختيار خبراء التعليم فقط، لأن الخبراء – على سبيل المثال – هم الذين يختارون النماذج الشعرية التى يتم تدريسها، وهى التى تنفر الطلاب من الثقافة والأدب، وكأن الأمر متعمد.

وتابع "مجاهد": وإذا كنا نريد طالباً معاصراً فعلينا أن ندرس لهم شخصيات معاصرة رآها الطلاب أمامهم، تجعل الطالب يقيس نفسه وأحلامه عليها، فالشخصيات التاريخية القديمة مهمة، ولكننا بحاجة إلى مناهج أكثر حداثية.

وأوضح "مجاهد" فى إطار حديثه عن الشخصيات الأدبية فى مناهج التعليم، أنه يجب مراعاة أن الأمر ليس قاصراً على اختيار قصيدة ما لأى شاعر، مشدداً على أن النماذج المختارة لكافة الشعراء تفتقد إلى الرؤية.

وأكد "مجاهد" على ضرورة إشراك الأدباء والمثقفين وأساتذة النقد فى الجامعات مع خبراء التعليم فى وضع هذه الرؤية، واختيار النصوص التى سيتم تدريسها للطلاب.


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف