آيات العرابى لأيمن نور: تصرف 300 ألف دولار شهريا لقناة الشرق.. من أين لك هذا

park 30 نوفمبر, 2016 , 21:07 م

كتب أحمد عرفة

شنت آيات العرابى، القيادية بتحالف الإخوان من خلال عضويتها فى المجلس المسمى بـ"الثورى" فى تركيا، هجومًا حادًا على مجموعة من الشخصيات الليبرالية الموالية لجماعة الإخوان وعلى رأسهم أيمن نور رئيس مجلس إدارة قناة الشرق الداعمة للإخوان، واصفة أياه بـ"المقرب من الإسرائيليين".

 

ووصفت "العرابى"، فى كلمة مسجلة نشرتها عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك"، الجمعية التى يسعى تشكيلها أيمن نور ومحمد محسوب القيادى بحزب الوسط، وسيف عبد الفتاح الموالى للإخوان بـ"جمعية الطعمية الاستهلاكية".

 

واتهمت "آيات العرابى"، أيمن نور بتلقى أموالا من جهات خارجية، قائلة :"عبده مشتاق.. أيمن نور صديق الادارة الأمريكية فى عهد بوش وصديق كوندوليزا رايس والذى كان يرسل له الخطابات من محبسه، وأحد مؤسسى جبهة الخراب مع البرادعى وصاحب قناة الشرق التي تنفق شهرياً ما يزيد عن 300 الف دولار لا يعلم أحد من أين جاء بها".

 

كما كشفت "عرابى" المقيمة فى أمريكا أن الكيان السياسى الجديد والمدعو "الجمعية الوطنية" التى شكلها حلفاء الإخوان من بينهم أيمن نور ومحمد محسوب يديرها عضو الكنيست السابق عزمى بشارة.

 

 واتهمت، أيمن نور بمحاولة الركوب على تحالف دعم الإخوان من أجل مصالحه، قائلة :"الجمعية التى شكلها أيمن نور مؤخرا تحاول الالتفاف واختراق تحالف الإخوان منذ وصول المدعو أيمن نور لاسطنبول قادماً من لبنان ، زعم انها لا تستطيع حمايته من محاولات الاغتيال المزعومة".

 

وكشفت آيات العرابى،  أن مدير الكيان السياسى الجديد المسمى الجمعية الوطنية التى أسسها أيمن نور مؤخرا هو عزمى بشارة عضو الكنيست، موجهة حديثها لأعضاء الإخوان قائلة :"تصور عضو كنيست سابق يدير مجهودات الجمعية الوطنية لابد أن تتحول إلى أبله لتثق بعضو كنيست سابق متصالح مع الاحتلال ويدعو للتعايش معه".

 

بدوره فسر هشام النجار الباحث فى شئون حركات التيار الإسلامى، هجوم آيات العرابى على أيمن نور ومن معه، قائلا :"البعض يرى أن تحركات ومواقف أيمن نور الأخيرة محاولة للتمهيد لعودته للمشهد السياسي مدعوماً من بعض الدوائر العربية كطريق وسط بين النظام والاخوان وفى نفس الوقت من الممكن أن يستقطب بعض الجبهات المعارضة فى الخارج ليشكل تكتلا له حضور ومؤثر فى الساحة بدلا من الدوران فى حلقة مفرغة حول مطالب الاخوان التى باتت مستحيلة التحقق".

 

وأضاف "النجار": "لذلك يتعرض نور لنيران الإخوان والمحسوبين عليهم ويتهمونه بالسير وفق توجهات استخبارات غربية، ونشاط أيمن نور يدل على دعم خاص به لأنه يتحرك بعيدا عن مصالح الاخوان وأهدافهم ويسعى لتوجيه المعارضة فى الخارج لتلتف حول شخصه وليس حول قضية الجماعة ومطالبها المعروفة ، ولا شك أن يكون هناك دعما خاصا بهذا التوجه يشمل الانفاق على فضائيات ومؤتمرات وفعاليات خاصة بهذا المسار ، ومن الواضح أن هناك دوائر بالخارج يهمها بناء معارضة للنظام المصرى غير محسوبة على الاخوان".

 

 


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف