الاستئناف تتسلم قضية "أحداث الاستقامة" لإعادة محاكمة "بديع" وإخوانه

park 1 ديسمبر, 2016 , 10:24 ص

كتب أحمد متولى

أرسلت محكمة النقض، ملف قضية أحداث مسجد الاستقامة التى وقعت فى يوليو 2013 أثناء اعتصام أنصار الرئيس الأسبق محمد مرسى فى ميدان النهضة، إلى محكمة استئناف القاهرة، لتحديد إحدى دوائر محكمة جنايات الجيزة، لإعادة محاكمة المتهمين على رأسهم المرشد العام لجماعة الإخوان الدكتور محمد بديع.

 

يأتى هذا فى أعقاب حكم النقض الصادر بتاريخ 22 أكتوبر الماضى، بقبول الطعن المقدم من مرشد الإخوان، الدكتور محمد بديع، ووزير التموين الأسبق، باسم عودة، ومحمد البلتاجى، وصفوت حجازى، و3 متهمين آخرين، وإلغاء عقوبة السجن المؤبد الصادرة ضدهم فى القضية.

 

وقضت محكمة جنايات الجيزة فى 30 أغسطس 2014، حكمًا حضوريًا قضت فيه بمعاقبة كلًا من: (محمد بديع، وباسم عودة، وعصام العريان، وصفوت حجازى، ومحمد البلتاجى، والحسينى عنتر، وعصام رشوان، ومحمد جمعة حسين) بالسجن المؤبد، وغيابيًا بإعدام عاصم عبد الماجد، و5 آخرين.

 

وأسندت النيابة العامة للمتهمين أنهم دبروا تجمهر لارتكاب جرائم القتل العمد، واستعراض القوة بميدان الجيزة، حيث اتفق "بديع" مع قيادات الجماعة على التنسيق فيما بينهم لتنظيم مسيرات بمحافظة الجيزة تنطلق من ميدان النهضة مقر اعتصام أنصار الإخوان، لاستعراض القوة ونشر الفوضى ردًا على عزل الرئيس الأسبق محمد مرسى.

 


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف