أستاذ طب أطفال: ملامسة الأم للطفل فى الساعة الأولى تضبط ضربات قلبه وتنفسه

park 29 نوفمبر, 2016 , 20:07 م

كتب بيتر إبراهيم

كشفت دراسة علمية حديثة، أشرف عليها باحثون أمريكيون، أن ملامسة الأم للطفل فى الساعة الأولى من الولادة هى مفتاح الرضاعة الطبيعية. وأوضحت الدراسة المنشورة مؤخراً عبر صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، أن الأمهات اللاتى لديهن اتصال الجلد مع جلد أطفالهن فى غضون ساعة من الولادة يَكُنّ أكثر عرضة لمتابعة الرضاعة الطبيعية بعد ستة أشهر دون توقف.
 
ويعتقد الخبراء أن الساعة الأولى من الولادة يطلق عليها "الساعة الذهبية" ويوضع فيها الطفل على ثدى الأم، وعندما يتحرك اللبن فى الثدى ويخرج للطفل "لبن السرسوب" ذو اللون الأصفر، وهذا يجعل تغذية الطفل أسهل من البداية، فى الوقت الذى يساعد فيه الترابط بين الأم وطفلها.
 
وفى هذا السياق، علق الدكتور عادل رياض، أستاذ طب الأطفال بجامعة بنها، أن ملامسة الطفل لثدى الأم يضبط معدل ضربات القلب والتنفس له ويكون أكثر استقراراً.
 
وأشار "رياض" إلى أن المولود الجديد يستخدم حاسة الشم لمعرفة أمه عند الرضاعة الطبيعية بعد الولادة، وبعد الساعة الأولى أو الثانية، تنخفض هرمونات الإجهاد فى الطفل ويحصل على النعاس.
 
وأضاف أستاذ طب الأطفال أن العديد من النساء يتوقفن عن الرضاعة الطبيعية لأن الطفل يرفض وضع حلمة الثدى فى فمه، خاصة إذا كان يتناول لبنا صناعيا فى أول 3 أيام من عمره.


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف