دراسة بريطانية: غالبية الآباء والأمهات ينكرون إصابة أبنائهم بالسمنة

park 19 أكتوبر, 2016 , 13:02 م

كشفت دراسة بريطانية جديدة عن أن الآباء غالبا ما ينكرون إصابة أبنائهم بالسمنة، ويستخدمون وجبات خفيفة غير صحية لمكافأتهم على اتباعهم لسلوكيات جيدة.

 

وبحسب الدراسة، التي نقلتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن 9 % فقط من الأطفال تنظر إليهم أسرهم علي أنهم يعانون من زيادة الوزن، وذلك على الرغم من أن بيانات هيئة خدمات الصحة البريطانية تشير إلى أن حوالى ثلث الأطفال ممن تتراوح أعمارهم بين عامين و 15 عاما يعانون من الوزن الزائد.

 

وأشارت الدراسة إلى أن الوالدين اللذين يعانيان من ضغوط متزايدة ربما يتسببان فى جعل أزمة إصابة أبنائهم بالسمنة أسوأ من خلال استخدام الطعام كحافز لأبنائهم، وذلك وفقا للاستطلاع الذي شمل ألفين من الآباء والأمهات، وقد اعترف حوالي نصف من شملهم الاستطلاع بتقديم الحلوى لأطفالهم والشوكولاتة والوجبات الخفيفة غير الصحية الأخرى، فيما كان الآباء العاملون هم الأكثر ذنبا بهذا الشأن، وهو ما يعنى أن طفلين من كل خمسة أطفال يأكلان على الأقل حصة من الشوكولاتة والمقرمشات يوميا.

 


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف