الإكونوميست: مناظرة كلينتون وترامب الأخيرة ستكون "شجار بالطين"

park 19 أكتوبر, 2016 , 15:14 م

قالت صحيفة "الإكونوميست" فى تقرير لها اليوم الأربعاء، إن المناظرة الأخيرة بين المرشحين الرئاسيين الأمريكيين هيلارى كلينتون ودونالد ترامب ستكون "غير متحضرة فى أحسن تقدير أو شجار بالطين فى أسوأه".

 

وفى التحضير للمناظرة الثالثة والأخيرة، قال المرشح الجمهورى ترامب إنه على كلينتون إجراء اختبار للمنشطات قبل وقوفها على منصة المناظرة.

 

وقالت الصحيفة البريطانية إنه بالرغم من إصرار ترامب على إنه يستطيع الفوز، إلا أنه يستعد للهزيمة كذلك، لأنه يقول إن الحملة الانتخابية والانتخابات يوم 8 نوفمبر "مزورة" ويتم التلاعب بها ضده.

 

أما كلينتون، فقد تم تسريب المزيد من الرسائل الالكترونية الخاصة بحملتها، بما فيها رسالة من مسئول فى وزارة الخارجية يتحدث فيها عن محاولته إثناء مكتب المباحث الفيدرالى عن تصنيف البريد الالكترونى الخاص بكلينتون على إنه سرى، من أجل تخفيض عدد الرسائل التى تحتوى على "أسرار قومية" والتى أرسلتها كلينتون من سرفر خاص، مما يعرضها لخطر القرصنة.

 

وقالت الصحيفة إن رسالة المسئول، إذا أخذت خارج السياق، قد تبدو دليلا على التورط فى جريمة.

 

وبينما يعد تفوق كلينتون على غريمها فى استطلاعات الرأى مؤشرا على عدم أهمية المناظرة الأخيرة مقارنة بما قبلها، إلا إنها ستكون فرصة أخيرة لكلينتون لشرح دورها فى البيت الأبيض، غير إبعاد ترامب عنه، على حد قول الإكونوميست.

 

 


تعليقات ( 0 )

اترك تعليق

* ملاحظة : علق بـ (150) حرف